الصفحة الأساسية > البديل العالمي > مناورات عسكرية أمريكية تونسية في صحراء إفريقيا

مناورات عسكرية أمريكية تونسية في صحراء إفريقيا

تموز (يوليو) 2005

في إطار مشروع "الحرب على الإرهاب" الذي يقوده اليمين المتطرف بقيادة بوش، بدأت الامبريالية الأمريكية في توسيع نفوذها العسكري فـي منطقة إفريقيا بدعوى ملاحقة الإرهابيين ومنع تسللهم إلى المناطق الساخنة (العراق، فلسطين، أفغانستان…) أو دخولهم سرا إلى أوروبا والولايات المتحدة… وفي هذا الإطار تنكب الإدارة الأمريكية بالتعاون مع الحكومات العميلة في إفريقيا على إقامة قواعد عسكرية وتأهيل هذه الحكومات ومساعدتها ماديا وعسكريا ومخابراتيا للتصدي لما تسميه إدارة بوش "إرهابا".

آخر المستجدات في هذا المجال هو تنظيم الامبريالية الأمريكية لمناورات عسكرية مشتركة بينها وبين مجموعة من الدول الإفريقية (الجزائر وتونس والمغرب وموريتانيا والتشاد ومالي والسينغال ونيجيريا والنيجر) للتدرب على "مكافحة الجماعات المسلحة". وقد شارك في هذه المناورات ثلاثة آلاف جندي من الدول الإفريقية المذكورة. واندرجت المناورات في سياق ما يسمى بـ"المبادرة العابرة للصحراء لمكافحة الإرهاب". وكانت إدارة البيت الأبيض قد ضاعفت المساعدات الموجهة إلى البلدان المشاركة في هذه المناورات. ومن المنتظر أن ترتفع نسبة المساعدات الأمريكية لهذه الدول إلى مستوى لم تشهده من قبل خاصة بعد أن وافق الكنغرس على الترفيع في حجم الاعتمادات المخصصة للبلدان المذكورة مـن ستة ملايين دولار إلى مائة مليون دولار في السنة على امتداد خمسة أعوام بداية من 2007.


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني