الصفحة الأساسية > البديل النقابي > اليوم العالمي للمدرّس 5 أكتوبر 2010
الاتحاد الجهوي للشغل ببنزرت - النقابة الجهوية للتعليم الثانوي ببنزرت:
اليوم العالمي للمدرّس 5 أكتوبر 2010
"من أجل تحصين المكاسب وتحقيق المطالب"
5 تشرين الأول (أكتوبر) 2010

يوم 5 أكتوبر 1994، انتزع المدرّسون مكسبا عظيما، بإقرار يوم 5 أكتوبر يوما عالميا للاحتفال بالمدرسين والمدرّسات والاعتراف بأهمية دورهم في إنشاء مجتمعات التعلم والمعلومات والمعرفة. وقد جاء هذا الإقرار العالمي بعد مرور 20 سنة على انعقاد مؤتمر للحكومات بشأن التربية سنة 1966، صادق على توصية لمنظمة العمل الدولية تتعلق بأوضاع المدرسين وتحدد إطارا واضحا لحقوقهم وواجباتهم.

تخليدا لليوم العالمي للمدرس(ة) يوم 5 أكتوبر، تهنئ النقابة الجهوية للتعليم الثانوي ببنزرت الأسرة التعليمية بمختلف فئاتها بهذا العيد الأممي وتسجل بفخر واعتزاز الدور البارز الذي يقوم به المدرّسون والمدرّسات في أداء الرسالة التربوية النبيلة لإنارة الطريق لأجيال الغد من أجل بناء الوطن والانخراط الفعلي في برامج التنمية المجتمعية متى وجدت.

كما تعتبر النقابة الجهوية للتعليم الثانوي ببنزرت هذا اليوم مناسبة أخرى لمطالبة سلطة الإشراف مجددا بتشريك المدرسين والمدرسات عبر هياكلهم المنتخبة في أيّ مشروع إصلاحي تربوي والانخراط في تفاوض جدي ومسؤول في مجمل مطالبهم من أجل النهوض بأوضاعهم المادية والمعنوية والمهنية والاجتماعية باعتبارهم الرافعة الصلبة والحلقة الرئيسية في المنظومة التربوية.

إن النقابة الجهوية للتعليم الثانوي ببنزرت وهي تحيي اليوم العالمي للمدرس و تثمن عاليا المجهودات الجبارة وتقدر كبيرا المسؤولية التربوية الهامة الملقاة على عاتق المدرسات والمدرسين، تقف وقفة تقدير وإجلال لكل الشموع التي تحترق لكي تمحو ظلام الأمية والجهل وتعمل على تعليم وتكوين أجيال الغد، وتشد بحرارة على أيدي المدرسين والمدرسات مؤكدة في نفس الوقت وقوفها المبدئي واستعدادها للدفاع عن المطالب المشروعة للمدرّسين والمدرّسات.

وتطالب بـ :
1. التقاعد في سن 55.
2. قانون أساسي يحفظ كرامة المدرّسين والمدرّسات ويضمن حقوقهم من الانتداب إلى التقاعد.
3. التعويض عن التدهور الحاصل في القدرة الشرائية للمدرّسين والمدرّسات بإنهاء التفاوض في منحة مشقة المهنة والإرهاق المدرسي والزيادة في منحة العودة المدرسية ومنحة الامتحانات مراقبة وإصلاحا.
4. الإسراع بتسوية جميع الملفات العالقة: اتفاقية 2005 للمعلمين الأوّل للرياضة وللتربية البدنية والأساتذة المطرودين عمدا.

إن النقابة الجهوية للتعليم الثانوي ببنزرت، وهي تخلد هذا اليوم العالمي، تجدد تأكيدها على ضرورة العمل على دمقرطة الممارسة النقابية والحفاظ على وحدتها بهدف مواجهة مختلف التحديات المطروحة والتصدي بكل حزم ومسؤولية لأعداء العمل النقابي.

عاش الاتحاد العام التونسي للشغل
ديمقراطيا مناضلا

عن النقابة الجهوية
الكاتب العام أحمد العبيدي


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني