الصفحة الأساسية > البديل النقابي > بيــــــان
"الجمعية التونسية لمقاومة التعذيب":
بيــــــان
1 آب (أغسطس) 2010

قال الناشط النقابي الجيلاني الهمامي وعضو اللقاء النقابي الديمقراطي للجمعية أنه كان هذا اليوم متوجها من مدينة قليبية إلى تونس حين أوقفته دورية أمنية في الطريق واحتجزت أوراق سيارته وقيل له أنه ارتكب حادث مرور. كما ذكر أن المنزل الذي يقيم به بقليبية مراقب من طرف أعوان شرطة مدنيين.

ومن جهة أخرى ذكر النقابي توفيق التواتي الكاتب العام السابق للإتحاد العام الجهوي بتونس أنه مراقب منذ يوم أمس من طرف أعوان أمن بالزي المدني بجهة سوق الأحد بجهة قبلي.

ويعتقد أن هذه المراقبة اللصيقة تأتي على خلفية النشاط النقابي من قبل المواطنين المذكورين.

إن الجمعية التونسية لمقاومة التعذيب تدعو إلى رفع التضييقات المسلطة على النقابيين الجيلاني الهمامي وتوفيق التواتي واحترام حرية العمل النقابي.

الجمعية التونسية لمقاومة التعذيب

الكاتب العام

منذر الشارني

01-08-2010


للاتصال بالجمعية :25339960 - 98351584 - 21029582


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني