الصفحة الأساسية > البديل النقابي > الهيئة الإدارية الاستثنائية للتعليم الثانوي تقرر الإضراب مجددا

الهيئة الإدارية الاستثنائية للتعليم الثانوي تقرر الإضراب مجددا

الجمعة 26 تشرين الثاني (نوفمبر) 2010

أنهت الهيئة الإدارية الاستثنائية للتعليم الثانوي أشغالها في ساعة متأخرة من مساء يوم الخميس 25 نوفمبر. وقد علمنا أن عضو المكتب التنفيذي والأمين العام المساعد المنصف الزاهي قد ترأس الجلسة رغم معارضة عدد كبير من أعضاء الهيئة الإدارية لذلك. وقد رفعت النقابة العامة للتعليم الثانوي تقريرا للهيئة حول اللقاء الذي جمعها بوزير التربية يوم 22 نوفمبر الجاري. وقد قررت الهيئة الإدارية شن إضراب عام يوم 27 جانفي 2011 القادم. كما ناقش أعضاء الهيئة إمكانية القيام بوقفات احتجاجية أمام المندوبيات الجهوية للتربية تختم بتجمع عام أمام وزارة التربية قبل الإضراب. وقد خاض قطاع التربية إضرابا أولا يوم 27 أكتوبر الماضي للمطالبة بقانون أساسي للقطاع وتحسين القدرة الشرائية عبر زيادات خصوصية وتخفيض سن التقاعد لاعتبار مشقة المهنة وإرجاع المطرودين وتطبيق اتفاقية 2005 في خصوص معلمي التربية البدنية. وكان وزير التربية عبّر عن استغرابه من خوض الأساتذة للإضراب معتبرا أن الاحتجاج غير مبرّر وأن النقابة تضع أمامه مطالب تعجيزية.


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني