الصفحة الأساسية > البديل الوطني > استشهد أعزّ الشباب!!
حزب العمال الشيوعي التونسي ينعى محمّد البوعزيزي:
استشهد أعزّ الشباب!!
5 كانون الثاني (يناير) 2011

"إن لم أحترق
إن لم تحترق
إن لم نحترق
فمن يضيء الطريق"
شعر ناظم حكمت

مات محمّد البوعزيزي متأثّرا بحروقه و"حروق" شباب تونس وشعبها الكادح والمفقّر.

مات محمّد البوعزيزي الذي قدّم نفسه ذات يوم من أيّام ديسمبر الماضي قربانا لهذا الشباب ولهذا الشعب كي ينهض ضدّ الظلم والفقر والفساد والاستبداد.

مات محمّد تاركا وراءه شبابا وشعبا غير اللذين كانا قبل احتراقه!! شبابا وشعبا يرسمان طريق الخلاص وعازمين على عدم الرجوع إلى الوراء، على الخروج نهائيا من النفق المظلم الذي رمت بهما فيه الدكتاتوريّة النوفمبرية الغاشمة.

إنّ شباب تونس وشعبها لن يخذلا محمّد البوعزيزي، الجندي المجهول الذي أصبح اليوم اسمه على كلّ الأفواه والذي سيظلّ احتراقه عالقا بالأذهان باعتباره الشرارة التي فجّرت الانتفاضة التي أعلنت بداية سقوط الطغيان.

إنه سيظلّ اللعنة التي تتابع هذا النظام الغاشم إلى يوم زواله...

إنّ حزب العمّال لا يعزّي عائلة البوعزيزي في فقدانه فحسب بل كافة شباب تونس وشعبها... وهو يقدّم عهدا إلى محمّد البوعزيزي وإلى شباب تونس وشعبها بمواصلة المسيرة حتّى اليوم الذي ينكسر فيه القيد وتنجلي فيه الغمّة وتشرق شمس الحرّيّة على تونس.

وداعا يا محمّد
وداعا يا محمّد
وداعا يا محمّد

حزب العمّال الشيوعي التونسي
5 جانفي 2011


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني