الصفحة الأساسية > البديل الوطني > الاتحاد الجهوي للشغل بجندوبة يطالب بتبرئة الصحفي المولدي الزوابي وبتتبّع المعتدي (...)
الاتحاد الجهوي للشغل بجندوبة يطالب بتبرئة الصحفي المولدي الزوابي وبتتبّع المعتدي الحقيقي
10 كانون الأول (ديسمبر) 2010

الاتحاد العام التونسي للشغل
الاتحاد الجهوي للشغل بجندوبة

بيان

جندوبة في 10 ديسمبر 2010

أحيل الصحفي المولدي الزوابي على أنظار الدائرة الجناحية بالمحكمة الابتدائية بجندوبة بتهمة الاعتداء بالعنف الشديد الناجم عنه سقوط بدني بعد ما تخلت محكمة الناحية بجندوبة عن القضية لإدلاء زاعم المضرة المدعو خليل المعروفي المعتدي الحقيقي بشهادة طبية بها سقوط بدني مستمر مقدر بـ6 بالمائة.

وتعود أطوار القضية إلى شهر أفريل 2010 حيث اعترض المدعو خليل المعروفي أحد عناصر الحزب الحاكم الصحفي المولدي الزوابي واعتدى عليه بالعنف الشديد وسلبه وثائقه الشخصية ووسائل عمله ولمّا تقدم الزوابي بشكاية في الغرض تم حفظها وتحوّل إلى جاني في قضية ثانية قدمها المعتدي الحقيقي وهكذا تحوّل الضحية إلى متهم وقد تطوّع عدد هام من المحامين التونسيين ومحام جزائري للدفاع عن الصحفي المولدي الزوابي حيث بيّنوا براءة منوّبهم بالأدلة والقرائن من التهم المنسوبة إليه وطالبوا بالتحرير على الشاكي والشهود وإعادة الاختبار الطبي والحكم بعدم سماع الدعوى.

غير أن المحكمة رفضت الاستجابة لطلب الدفاع وقضت يوم 8 ديسمبر 2010 بتخطية الصحفي المولدي الزوابي والحكم للشاكي بالمليم الرمزي.

والمكتب التنفيذي للاتحاد الجهوي للشغل بجندوبة إذ يذكر بموقفه المبدئي المضمّن ببيانه الصادر في الغرض بتاريخ 17 جويلية 2010 والمتمثل في تضامنه الكامل مع الصحفي المولدي الزوابي وتأكيده على أن ما تعرض له مخالف للقانون والإجراءات ومطالبته بتبرئته وتتبع المعتدي الحقيقي.

فإنه يؤكد من جديد على أن محاكمة الصحفي المولدي الزوابي هي محاكمة رأي على خلفية نشاطه الصحفي الكاشف للمستور ولمعاناة المواطنين وأن الحكم الصادر ضده مخالف للقانون.

عن المكتب التنفيذي
الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل بجندوبة
سليم التيساوي


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني