الصفحة الأساسية > البديل الوطني > التفاف المجتمع المدني التونسي حول "حق عودة المهجرين"
المنظّمة الدوليّة للمهجّرين التّونسيّين:
التفاف المجتمع المدني التونسي حول "حق عودة المهجرين"
9 نيسان (أبريل) 2010

إن المنظمة الدولية للمهجّرين التونسيين، وهي تطلع على عريضة مساندة لقضية المهجّرين التونسيين، من قبل أغلب مكوّنات المجتمع المدني التونسي المستقل داخل البلاد وخارجها، المساهم في تأسيس وعي نضالي وحقوقي، يرجّ الواقع، ويؤرّخ الحاضر، ويستشرف المستقبل، فهي تعبّر عن:

1- إكبارها واعتزازها بهذه المساندة، وبالالتفاف التلقائي حول حق المهجرين في العودة إلى بلادهم، وتثمينها مسعى المنظمات والجمعيات التي وقعت العريضة وتلك التي ستوقعها لاحقا. هذا المسعى الذي يعكس مدى تمسك الجميع قناعة، بأن تونس لا يمكن إلا أن تكون وطنا لكل التونسيين دون إقصاء أو استثناء.

2- إعتبارها أن مساندة وتضامنا بهذا الحجم يعكس حقيقة وواقعا تتجاهله السلطة، وتعمل على تهميشه عبر نفي وجوده، وعدم الانتباه لمطالبه المشروعة، وهو ما يدعونا مجدّدا لدعوتها إلى معالجة ملف المهجرين معالجة جدية، من أجل عودة كافة المهجرين عودة كريمة وآمنة وشاملة.

3- دعوتها عموم المهجرين، للالتفاف حول "المنظمة الدولية للمهجرين التونسيين"، لتحقيق المشترك المشروع.

المنظمة الدولية للمهجرين التونسيين
المكتب التنفيذي

المهجر في 9 أفريل 2010


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني