الصفحة الأساسية > البديل الوطني > بـــــيــــان
الجمعية التونسية لمقاومة التعذيب :
بـــــيــــان
3 آب (أغسطس) 2010

يمثل غدا 04-08-2010 أمام محكمة ناحية جندوبة الصحفي المولدي الزوابي بتهمة الاعتداء بالعنف الشديد على شخص.

وبإطلاعها على الملف ثبت للجمعية أن السيد المولدي الزوابي متضرّر من اعتداء بالعنف ثابت بموجب شهادة طبية وتقدم بعريضة شكوى إلى النيابة العمومية بعدد تضمين سابق لعدد تضمين شكاية الطرف الثاني، ومع ذلك تم سماع الطرف الثاني بوصفه شاكيا قبل فتح محضر السيد المولدي الزوابي بوصفه شاكيا كذلك، وهو ما يبين انحياز الباحث.

هذا علاوة على أن الزوابي سبق وتقدم بشكاية ضد رئيس مركز الشرطة حيث أجرى البحث.

وقد اشتكى الزوابي للجمعية أن مركزه القانوني انقلب من متضرّر معتدى عليه إلى متهم معتدي، ولم يمكن من إحضار شهوده، ورفض الباحث تضمين ما كان يريد قوله أو قبول وثائق، وقد استغربت الجمعية حفظ التهمة في حق الطرف الثاني رغم وجود شهادة طبية للسيد الزوابي تثبت تعرّضه للاعتداء بالتفصيل.

إن الجمعية التونسية لمقاومة التعذيب تعتبر البحث في قضية السيد الزوابي لم تكن محايدة وبذلك انقلبت المراكز القانونية وأحيل السيد الزوابي أمام القضاء رغم أنه كان ضحية اعتداء.

تدعو الجمعية السلط القضائية المختصة إلى إغلاق هذا الملف القضائي للأسباب المذكورة أعلاه وحفظ التهمة في حق السيد الزوابي وتتبع المعتدي الحقيقي.

تونس في : 03 – 08 – 2010


الجمعية التونسية لمقاومة التعذيب

الكاتب العام
منذر الشارني


للاتصال بالجمعية :25339960 - 98351584 - 21029582


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني