الصفحة الأساسية > البديل الوطني > بيان حول الوضع في تالة
اللجنة الوطنية لمساندة أهالي سيدي بوزيد من أجل التنمية والديمقراطية:
بيان حول الوضع في تالة
5 كانون الثاني (يناير) 2011

علمت اللجنة أن مدينة تالة من ولاية القصرين مازالت محاصرة بقوات البوليس وأن معهدي المدينة أغلقا وأن إيقافات عديدة تمت في صفوف الشباب التلمذي إثر المواجهات التي تمت بالمدينة. ولا يعرف شيء عن مصير هؤلاء الموقوفين.

هذا وتشهد المدينة حضورا بوليسيا حاشدا منذ أيام وهو ما أدّى بالسلطات إلى تخصيص مقار عمومية مثل المعتمدية ومحكمة الناحية لإيواء أفراد قوات البوليس. وقد قامت هذه القوات المسلحة بالهراوات والقنابل المسيلة للدموع وخراطيم المياه الساخن والمسنودة بسيارات ومصفحات ودراجات نارية بمداهمات للمنازل والمقاهي وحتى في الطريق العام للاعتداء على الناس وخاصة الشباب واعتقالهم بالجملة.

إن اللجنة إذ تدين الأعمال الهمجية المرتكبة في حق مواطني تالة وخاصة شبابها تطالب السلطات برفع الحصر المضروب على المدينة وإطلاق سراح كافة الموقوفين وفتح المعاهد وترحيل قوات البوليس واحترام حق المواطنين في التعبير عن آرائهم وفي التظاهر السلمي.

تونس في 5 جانفي 2011
عن اللجنة
راضية النصراوي


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني