الصفحة الأساسية > البديل الوطني > بيان مشترك
إثر انقطاع أخبار محمد السوداني:
بيان مشترك
30 تشرين الأول (أكتوبر) 2009

انقطعت أخبار الطالب محمد السوداني أصيل جهة المهدية منذ مساء يوم الخميس 22 أكتوبر 2009، وكان أعلم بعض أصدقائه في آخر اتصال بهم أنه موجود بأحد فنادق العاصمة تونس رفقة صحفية فرنسية محاط بعدد كبير من أعوان البوليس السياسي، وقد أضاف أنه إذا لم يتصل بعد الساعة العاشرة ليلا فإنه يكون أوقف من طرفهم. ولم يتصل بعد الساعة المذكورة وانقطع هاتفه الجوال نهائيا وهو ما يرجح بقوة عملية اعتقاله.

علما بأن والد الطالب السوداني اتصل بمحاميه في مدينة المهدية لإعلامه بانقطاع أخبار ابنه الذي ينشط صلب الاتحاد العام لطلبة تونس وسبق إيقافه وإصدار حكم قضائي ضده بالسجن مؤجل التنفيذ علاوة على كونه محل تتبع حاليا في قضيتين جزائيتين بالمهدية.

إن المنظمات الحقوقية الموقعة أدناه:

1. تعتقد بقوة أن الطالب محمد السوداني مختطف وتحمّل السلطات الأمنية المسؤولية كاملة في الكشف عن مصيره وتطالب بالإفراج الفوري عنه وعرضه على الفحص الطبي.

2. تطالب السلطة بالكف عن مثل هذه الممارسات ضد النشطاء وفتح تحقيق قضائي في ملابسات اختفاء محمد السوداني وإحالة المسؤولين عن العملية أمام القضاء.

3. تدعو جميع مكونات المجتمع المدني إلى مساندة الطالب محمد السوداني في محنته الحالية وكذلك المطالبة بإلغاء قرارات الطرد من الجامعة التي صدرت ضده وضد مناضلين طلابيين آخرين ينتمون لاتحاد الطلبة بسبب نشاطهم النقابي.

تونس في 30 أكتوبر 2009

- منظمة حرية وإنصاف
- الجمعية التونسية لمقاومة التعذيب
- الجمعية الدولية لمساندة المساجين السياسيين
- المجلس الوطني للحريات بتونس
- المرصد التونسي للحقوق والحريات النقابية
- الودادية الوطنية لقدماء المحاربين
- مرصد حرية الصحافة والإبداع والنشر


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني