الصفحة الأساسية > البديل الوطني > بيان
الجمعية التونسية لمقاومة التعذيب:
بيان
6 تموز (يوليو) 2010

قضت اليوم محكمة الاستئناف بقفصة بسجن الصحفي ومراسل قناة الحوار التونسي الفاهم بوكدوس لمدة 4 سنوات نافذة، ويذكر أن الصحفي بوكدوس يرقد حاليا بالمستشفى لإصابته بمرض مزمن في جهازه التنفسي، ولم يكن حاضرا بالجلسة هذا اليوم، ورغم تقديم محاميه لشهادة طبية، إلا أنّ المحكمة قضت بحكمها المشار إليه.

وكان بوكدوس قد أحيل على القضاء الجنائي ضمن قضية ما يعرف باحتجاجات منطقة الحوض المنجمي، مع العلم أنه كان يعمل مراسل لفضائية الحوار التونسي، وقد غطى الأحداث بواسطة تقارير صحفية.

إن الجمعية التونسية لمقاومة التعذيب:
- تعتبر الحكم الصادر ضد بوكدوس خارق للقانون، وصدر دون تمكينه من الدفاع عن نفسه.
- تعتبر الحكم له طابع سياسي على خلفية العمل الصحفي المستقل للسيد بوكدوس.
- تطالب بغلق الملف القضائي واحترام العمل الصحفي.

تونس في:6 جويلية 2010

الجمعية التونسية لمقاومة التعذيب
الكاتب العام
منذر الشارني

للاتصال بالجمعية: 25339960 - 98351584 - 21029582


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني