الصفحة الأساسية > البديل الوطني > بيان
المجلس الجهوي لحماية الثورة بقفصة يدعو إلى الوحدة ونبذ العنف:
بيان
21 نيسان (أبريل) 2011

نحن أعضاء المجلس الجهوي لحماية الثورة بقفصة المجتمعين اليوم الخميس 21 أفريل 2011 لتدارس ما آلت إليه الأوضاع في الجهة من تقاتل بين العروش والقبائل أسفر عن سقوط قتلى وجرحى (المتلوي-المظيلة) وعنف دام زاد في عدد الضحايا بمعتمدية السند.

* نتقدم بأحر تعازينا إلى أهالي الضحايا ومواساتنا للجرحى.
* نؤكد تورّط فلول التجمع المنحل وتهاون جهاز الأمن في ما حصل.
* نندد بالطريقة التي تعامل بها الإعلام الجهوي مع الأحداث وحجبه العديد من الحقائق الأمر الذي أسهم في المزيد من الاحتقان.
* إن هذه الأحداث تندرج ضمن مخطط عام لقوى الثورة المضادة يهدف إلى الالتفاف على مكاسب ثورتنا وتعطيل تحقيق أهدافها.
* رفضنا لاستغلال واقع الفقر والتهميش والبطالة لإحياء النعرات القبلية والعشائرية الضيقة لخلق حالة من الفوضى تنحرف بمسار الثورة وتشوه سمعتها بما يعبّد الطريق أمام قوى الردة ويؤيد الظلم والاستبداد.
* تحميل مدير إقليم المن بقفصة مسؤولية الانفلات الأمني وسقوط الضحايا.
* مطالبتنا بتحقيق جدّي في ما حدث بالجهة وتحميل المسؤولية لكل من يثبت تورطه.
* دعوتنا لأهلنا في السند وعليم وبقية المناطق نبذ العنف وعدم الانخراط في العروشية والقبلية وعدم الانجرار وراء الفتنة.

وانطلاقا من حرصنا على تحقيق أهداف ثورتنا وإيماننا بوحدة أبناء شعبنا ندعو إلى مسيرة سلمية يوم السبت 23 أفريل 2011 على الساعة 12 تنطلق من أمام مقر الاتحاد الجهوي للشغل بقفصة.


- عاشت وحدة شعبنا
- المجد والخلود للشهداء
- العزة لتونس

المجلس الجهوي لحماية الثورة بقفصة
قفصة في 21 أفريل 2011


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني