الصفحة الأساسية > البديل الوطني > جريدة "صوت الشعب" تتضامن مع قناة "الحوار التونسي"
جريدة "صوت الشعب" تتضامن مع قناة "الحوار التونسي"
27 أيار (مايو) 2012

على إثر تعرّض مقر قناة "الحوار التونسي" إلى السرقة وإتلاف محتوياته وسرقة أدوات العمل الصحفي من كاميرات وغيرها... فإن جريدة "صوت الشعب":

1 – تُعبّر عن تضامنها الكامل مع قناة "الحوار التونسي"، وتعتبر الغاية من هذا الاعتداء هي تخويف الصحافيين وإجبارهم على السكوت خدمة لمصالح فئات متنفذة في الدولة وفي السلطة.

2 - تدين هذا الاعتداء الجبان والذي استهدف منبرا إعلاميا ما فتئ يقدم إعلاما ميدانيا متميزا، وتعرض بسبب ذلك زمن المخلوع إلى شتى أنواع المحاصرة والملاحقة.

3 – تُحمّل الحكومة مسؤوليّة هذا الاعتداء لأنها هي التي تساهلت مع المجموعات الإجرامية المتغلفة بالدين وساهمت في التحريض على الإعلاميين وتواطأت مع هذه المجموعات في الاعتداء عليهم وعلى مقراتهم في العديد من المناسبات.

4 – تُطالب وزارة الداخلية بالإسراع في الكشف عن المعتدين وتقديمهم للقضاء، ووضع حد لظاهرة الإفلات من العقاب التي ما فتئت تتفاقم منذ صعود حكومة الترويكا.

5 – تُطالب الأجهزة الأمنية بتحمّل مسؤولياتها في حماية الصحافيين وفي تأمين المقرات الإعلامية.

6 – تدعو كل الصحافيين إلى مزيد التوحد والتضامن والصمود في وجه هذه الهجمة المتعددة الأوجه التي يتعرض لها قطاع الإعلام في هذه الفترة الحساسة من تاريخ تونس.

- عاشت الصحافة التونسية حرة ومستقلة
- يسقط أعداء الحرية والإعلام

تونس في 27 ماي 2012

جريدة "صوت الشعب"
رئيس التحرير
عبد الجبار المدوري


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني