الصفحة الأساسية > البديل الوطني > حول اعتقال زهير مخلوف
الحزب الديمقراطي التقدمي - بلاغ:
حول اعتقال زهير مخلوف
24 نيسان (أبريل) 2010

تعرض الصحفي زهير مخلوف يوم السبت 24 أفريل الجاري إلى العنف الشديد والإيقاف لمدة ساعات جرى خلالها استجوابه حول تقريرين صحفيين قام بهما مؤخرا. إن أسرة البديل تعبر عن تضامنها مع زهير مخلوف وتندد بالإعتداءات التي يتعرض إليها. وقد أصدر الحزب الديمقراطي التقدمي بيانا في الغرض هذا نصّه:

علم الحزب الديمقراطي التقدمي أن البوليس أقدم اليوم السبت 24 أفريل 2010 على اعتقال الأخ زهير مخلوف الإطار بالحزب والإعلامي المعروف الذي قضى مؤخرا عقوبة بالسجن بموجب قضية كيدية ثمنا لالتزامه السياسي ولنضاله الإعلامي والحقوقي.

وقد تعرّض الأخ مخلوف أثناء عملية اعتقاله اليوم إلى وابل من العبارات النابية وإلى اعتداء بالعنف الشديد تحت أنظار عائلته مما روع أطفاله الصغار وخلف له جروحا ونزيفا بفمه وفق شهادة عائلته.

والحزب الديمقراطي التقدمي إذ يدين بشدة هذا الاعتقال فإنه يدعو الحكومة إلى إطلاق سراح الأخ مخلوف فورا والكف عن مواجهة تطلعات التونسيين إلى الحرية بالأساليب الأمنية التي لا تخلف إلا مزيدا من التوتر والاحتقان.

مية الجريبي
الأمينة العامة

تونس في 24 أفريل 2010


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني