الصفحة الأساسية > البديل الوطني > حول الاعتداء البوليسي الحقير ضد المناضل حمة الهمامي
المؤتمر من أجل الجمهورية - بيان:
حول الاعتداء البوليسي الحقير ضد المناضل حمة الهمامي
29 أيلول (سبتمبر) 2009

على اثر الاعتداء الوحشي الذي تعرض له مساء هذا اليوم السيد حمة الهمامي الناطق الرسمي باسم حزب العمال الشيوعي في مطار تونس قرطاج على أيدي مجموعة من أعوان البوليس السياسي المسعورين، والذي أحدث له اصابات بالغة وتسبب في كسر نظارته وحاسوبه، يعبر المؤتمر من أجل الجمهورية عن :

ـ تعاطفه الكامل مع الرفيق المناضل حمة وأسرته وكل رفاقه داخل البلاد وخارجها، متمنيا له السلامة والتعافي من آثار هذا العدوان الآثم. ونحن على يقين أن هذا الاعتداء الحقير لن يزيد حمة والمناضلين حوله الا عزيمة وتجذيرا لخط الانحياز للشعب والقطيعة من النظام المجرم الذي يتسلط على رقاب التونسيين.

ـ استنكاره لهذا العمل الاجرامي الذي نقل القمع السياسي ضد رموز المجتمع المدني الى مستوى غير مسبوق من الابتذال والنذالة، حيث أضحت صفوة نخبة البلاد في مرمى مجرمي الحق العام منزوعي الضمير والارادة والفاقدين لأبسط الأخلاقيات الانسانية، بتشجيع واشراف من أعلى السلطات في البلاد.

ـ تحميله بن علي شخصيا والعصابة المحيطة به مسؤولية هذا الاعتداء الحقير، الذي يظهر حالة الارتباك والتوتر غير المسبوقة التي أضحت عليه المافيا الحاكمة على أبواب مهزلة انتخابية ستأتي على ما تبقى لهذا النظام الفاني من شرعية وقبول دوليين. ودعوته للحقوقيين والمحامين من أبناء البلاد البررة لاعداد ملفات موثقة من أجل محاكمة كبير المجرمين ومعاونيه حيثما تتوفر الامكانية.

ـ دعوته لكل الوطنيين من جميع التوجهات للالتفاف من أجل صد الهجمة البوليسية والمافيوزية الشرسة، ومن أجل تفعيل حملة المقاطعة النشطة للفضيحة الانتخابية التي لم تترك لدعاة المشاركة أي هامش للتحرك.

باريس في 29 سبتمبر 2009
عن المؤتمر من أجل الجمهورية
منصف المرزوقي


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني