الصفحة الأساسية > البديل الوطني > شاب يحرق نفسه احتجاجا على الظلم
تونس - سيدي بوزيد:
شاب يحرق نفسه احتجاجا على الظلم
بعد قفصة وبن قردان، سيدي بوزيد تـنـتفض من أجل العدالة والكرامة
22 كانون الأول (ديسمبر) 2010

إثر الحادثة المؤلمة التي تعرض لها المواطن الشاب محمد البوعزيزي والذي أقدم على إضرام النار في نفسه أمام مقر ولاية سيدي بوزيد احتجاجا على قطع رزقه، وما تلاها من مواجهات عنيفة وتحركات شجاعة ومسؤولة كان أبطالها أهالي المنطقة، تعلن الأطراف الممضية أسفله عن تشكيل "لجنة التضامن مع نضالات أهالي سيدي بوزيد" والتي أخذت على عاتقها:

1- الوقوف إلى جانب مواطني المنطقة مواطني المنطقة في مطالبهم الاجتماعية و التنموية.

2- المطالبة بإطلاق سراح فوري للمعتقلين ووقف التتبعات في حقهم.

3- رفع الحصار الأمني عن الولاية.

وكأول تحرك ميداني، تدعو لجنة التضامن مع نضالات أهالي سيدي بوزيد الجميع إلى تجمع أمام مترو كورون وذلك يوم الخميس 23 ديسمبر 2010 على الساعة 18.


- يحيا نضال أهالي وشباب سيدي بوزيد
- لا للقمع والحلول الأَمنيّة
- نعم لرفع الحصار عن سيدي بوزيد وإطلاق سراح معتقليها

باريس في 21 ديسمبر 2010

الممضون الأوائل:

- الفدرالية التونسية لمواطني الضفتين - لجنة احترام الحريات وحقوق الإنسان في تونس - منظمة صوت حر - جمعية التضامن التونسي - لجنة مساندة حركة الحوض المنجمي - جمعية التونسيين بفرنسا - جمعية التونسيين بفرنسا / باريس - نجمة شمال إفريقيا - الحزب الديمقراطي التقدمي - حركة النهضة - حزب العمال الشيوعي التونسي - حركة التجديد / فرنسا - المؤتمر من أجل الجمهورية - التيار القومي التقدمي - الاتحاد من أجل بديل اجتماعي وبيئي.


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني