الصفحة الأساسية > البديل الوطني > مشروع آلية عادلة انتقالية
المنظمة التونسية لمناهضة التعذيب:
مشروع آلية عادلة انتقالية
21 آب (أغسطس) 2011

لقد سبق أن تدارست مجموعة من المنظمات الحقوقية من بينها المنظمة التونسية لمناهضة التعذيب مشروعاً من 15 مقترح لإحداث آلية عدالة انتقالية في تونس في فرعها القضائي ومن بين التوصيات إحداث دوائر جنائية مختصة تتخصص في النظر في قضايا الفساد والرشوة وكذلك قضايا التعذيب وانتهاكات حقوق الإنسان في عهد بن علي وأعمال القتل والجرح أثناء الثورة .

إن المنظمة التونسية لمناهضة التعذيب وبالنظر إلى أزمة الثقة بين الشعب والجهاز القضائي والتي كانت مظاهرات 15 أوت أحد تجلياتها فإننا نتوجه إلى الرأي العام التونسي والحكومة بهذا المشروع للنقاش والدراسة وهو يهدف إلى إنشاء آلية عدالة انتقالية تحت مسمى المسلك القضائي المتخصص (intineraire judiciaire spécialisé) في قضايا الفساد والرشوة والتعذيب أثناء الحكم السابق وكذلك أعمال الجرح والقتل أثناء الثورة وهذا لمشروع يرسي مؤسسة متكاملة بدءًا من تسمية مدعي عام مختص وكتابة تقدم إليها الشكاوى والملفات وإنشاء شرطة عدلية مختصة وقوة أمنية تنفيذية إضافةً إلى إنشاء مكاتب تحقيق ودوائر اتهام متخصصة في هذه القضايا وكذلك إنشاء دوائر جناحية وجنائية من الابتدائي إلى التعقيب.

وتعمل كل هذه الأجهزة ضمن المنظومة القضائية العدلية الجزائية العادية وتطبق قانون الإجراءات الجزائية والمجلة الجنائية التونسية وباقي المواد الجزائية واجبة التطبيق في المجلات القانونية الأخرى.

كما نقترح أن تحل جميع القضايا المنظور فيها حالياً من طرف القضاء العسكري إلى هذا المسلك القضائي المتخصص.

ومن الناحية البشرية فإن الموظفين والقضاة الذين سيعملون ضمن هذا المسلك القضائي يجب أن يتم اختيارهم من ضمن القضاة وأعضاء النيابة والموظفين النزهاء المشهود لهم بالكفاءة حتى يؤدوا أعمالهم بكامل الشفافية والمصداقية وبذلك نعيد للشعب ثقته في القضاء في هذا الجانب على الأقل في انتظار إنجاز الإصلاحات الواجبة الموكلة إلى القضاء المستقل.

وبالتوازي مع هذا الفرع القضائي فإننا نقترح إنشاء لجنة وطنية للحقيقة والمصالحة تضع التوصيات الكبرى لإصلاح المنظومة المالية والإدارية والقضائية حتى لا تتكرر مآسي الماضي في المستقبل.

إننا نقدم هذه المقترحات لدراسة والتعميق والإثراء والرأي العام التونسي والحكومة المؤقتة في انتظار صياغة رؤية وطنية شاملة تحظى بتوافق واسع تكون خطة عمل قابلة للتنفيذ وفي أسرع ما يمكن من الوقت.

والسلام

تونس في 2011/08/21

عن الهيئة المؤقتة للمنظمة التونسية لمناهضة التعذيب
الكاتب العام
منذر الشارني


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني