الصفحة الأساسية > البديل الوطني > مقر الرابطة يتعرض للخلع والسرقة
الرابطـة التونسية للدفاع عن حقـوق الإنسان - بيان:
مقر الرابطة يتعرض للخلع والسرقة
8 شباط (فبراير) 2010

تعرّض المقر المركزي للرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان خلال عطلة نهاية الأسبوع إلى الخلع والسرقة، وقد تم إلحاق أضرار بالباب الخلفي للمقر وبأحد أبواب المكاتب وقنوات الماء ووقع سرقة بعض محتويات المقر وخاصة الوحدة المركزية للحاسوب والمخزنة لكل وثائق الرابطة وكذلك الوحدة الصوتية.

إن الهيئة المديرة للرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان إذ تدين هذا الاعتداء على منظمة يعتبرها الجميع مفخرة لكل التونسيين، تعبّر عن استغرابها من تمكن المعتدين من تنفيذ مخططهم رغم أن المقر يخضع دوما لرقابة أمنية مستمرة ولا يبعد عن منطقة الأمن بالعمران سوى 300 متر تقريبا.

- تعبّر عن تخوّفها من تكرار هذا النوع من الاعتداءات التي طالت مقرات بعض نشطاء المجتمع المدني.
- تدعو السلطة المختصة إلى الكشف عن الجناة وإحالتهم على القضاء، بعد أن قامت الشرطة بالمعاينات الموطنية الضرورية.
- تأسف لتزامن هذا الاعتداء مع سعي الهيئة المديرة المتواصل لتنشيط الحوار الداخلي بهدف عقد مؤتمر الرابطة بشكل وفاقي.

تونس في 08 فيفري 2010

عن الهيئة المديرة
الرئيس
المختار الطريفي


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني