الصفحة الأساسية > البديل الوطني > هيئة محكمة الإستئناف بصفاقس ترفض الإفراج عن موقوفي تحرّكات الصخيرة
هيئة محكمة الإستئناف بصفاقس ترفض الإفراج عن موقوفي تحرّكات الصخيرة
ومجموعة من النقابيين من الجهة تحضر المحاكمة للمساندة الرمزية
29 نيسان (أبريل) 2010

مثلت أمام محكمة الاستئناف بصفاقس يوم أمس الأربعاء 28 أفريل 2010 مجموعة ضمّت 11 مواطنا من معتمدية الصخيرة بصفاقس على خلفية التحرّكات التي شهدتها البلدة في مفتتح شهر فيفري للمطالبة بحق الشغل والعدالة والشفافية عند الانتداب. وكانت الدائرة الجنائية بالمحكمة الإبتدائية بصفاقس 2 قد أصدرت ضدّهم بتاريخ 8 مارس أحكاما بالسجن تراوحت بين شهرين وأربعة أشهر سجنا لأربعة موقوفين وسنة سجنا لأحد المتهمين اعتبر في حالة فرار، وأربعة شهور سجن مع تأجيل التنفيذ بالنسبة لـ6 منهم.

وقد باشر الدفاع عنهم بالخصوص الأستاذين السليمي والجزيري أصالة عن نفسيهما ونيابة عن زملائهما الأساتذة باسم قطاطة ونعمان مزيد وزبير الوحيشي...

وبيّن لسان الدفاع الصبغة الحقوقية التي تكتسيها القضية والتي تتعلّق بحق دستوري وهو المطالبة بالشغل وأوضح بعضا من الحالة الإجتماعية والإقتصادية التي تعيش فيها أعداد هائلة من الجماهير بمنطقة الصخيرة تعاني الحرمان والبطالة فضلا عن التلوث وانعكاساته الذي طال كامل المنطقة وأراضيها جراء انتصاب المركب الكيميائي, حيث تمّ الـتأكيد على حق المئات من الجماهير في المطالبة بالشغل ومن ضمنهم المحالين أمام المحكمة...

وقد تقدّم الدفاع بطلب للإفراج عن الموقوفين الأربعة قوبل بالرفض من هيئة المحكمة التي أجلت البت في القضية ليوم 17 ماي 2010.

وفي وقفة رمزية تضامنية، حضر البعض من النقابيين والناشطين الحقوقيين ومن بينهم الكاتب العام السابق لنقابة أعوان المالية بصفاقس المجمّد محمد المثلوثي والكاتب العام السابق المجمّد لنقابة أعوان التجهيز بصفاقس حسن المسلّمي والنقابي والناشط الحقوقي زهير اللجمي والناشط الحقوقي علي الزيتوني والناشط الحقوقي والصحفي معز الباي وعدد من الطلبة من الإتحاد العام لطلبة تونس من بينهم الطالب كمال عمروسية.

ندعو كافة المناضلين إلى:
- المطالبة بإطلاق سراح جميع المعتقلين فورا وحفظ القضايا المتعلقة بهم وبكلّ المتهمين.
- التنديد بالأساليب القمعية المعتمدة من قبل السلطة في التعاطي مع المطالب الشعبية.

29 أفريل 2010

جاسر كريم

المصدر: مراسلة إلى الفضاء النقابي الديمقراطي "ضدّ التجريد"
الرابط: http://fr.groups.yahoo.com/group/contre_tajrid/


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني