الصفحة الأساسية > البديل الوطني > المنستير: أصحاب مقاهي الانترنت يحتجّون على الرّقابة البوليسية

المنستير: أصحاب مقاهي الانترنت يحتجّون على الرّقابة البوليسية

الأحد 15 آب (أغسطس) 2010

توقف عدد من أصحاب مقاهي الانترنت عن إسداء خدمات الإبحار في ولاية المنستير احتجاجا على مضايقة البوليس السياسي المستمرة لهم حيث يتم إجبار البعض منهم على تقديم قائمات اسمية لرواد المقهى ومطالبتهم المستمرة بضرورة الاستظهار ببطاقة التعريف لمرتادي المراكز العمومية للانترنت. وقدمت للبعض من مالكي هذه المراكز قائمات اسمية لبعض النشطاء قصد الإبلاغ عنهم ومراقبتهم حال إبحارهم.

وكان مرصد حرية الصحافة والنشر والإبداع قد أشار في تقرير له صدر خلال شهر أوت من السنة الماضية إلى تقلّص عدد الفضاءات العمومية للانترنت إلى النصف تقريبا خلال 4 سنوات نتيجة للتضييقات التي يعيشها أصحاب هذه المؤسسات من قبل أجهزة الرقابة وتعرّضهم لسحب الرخصة والغلق الإداري. مشيرا إلى أن الوكالة التونسية للانترنت أصبحت تتجنب ذكر عدد فضاءات الانترنت في تونس على بوّابتها الالكترونية لألاّ تظهر الأرقام المفزعة للتراجع الناتج عن خنق الانترنت وحرية الإبحار.


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني