الصفحة الأساسية > بديل الشباب > إعـلام
الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان/فرع القيروان:
إعـلام
2 تشرين الأول (أكتوبر) 2010

فوجئ الطلبة:

* · حسين السويسي ، الرابعة عربية ، كاتب عام المكتب الفيدرالي للاتحاد
العام لطلبة تونس،
* · بدر الدين الشعباني، الرابعة عربية ، عضو مكتب فيدرالي،
* · عثمان القراوي، الرابعة فلسفة ، عضو مكتب فيدرالي،
* · صابر السالمي ، الثانية فرنسية ، ناشط نقابي ،

والذين سبق وان أطردوا من كلية الآداب بالقيروان بتهم ، من بينها عقد
اجتماع غير مرخص فيه، في مارس 2009 ، بحكم غيابي صادر ضدهم يوم 28 جويلية
2010 بمحكمة الناحية بالقيروان يقضي بسجنهم لمدة ثلاثة أشهر من اجل
"الاعتداء على موظف بالقول."

ويرجح الطلبة المذكورين والذين لم يتصلوا باستدعاء للجلسة، أن يكون هذا
الحكم صدر على اثر شكوى قدمت بهم حين حاولوا محاورة وزير التعليم العالي
والبحث العلمي حول عملية طردهم التي اعتبروها تعسفية وذلك عند زيارته
للكلية في ديسمبر 2009 .

فرع الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان بالقيروان يرفض بشدة هذا
الاستهداف المنظم للطلبة النشطاء ويعبر عن تضامنه معهم ومع كل الطلبة
المسجونين من أجل حقهم في العمل النقابي ودفاعهم عن منظمتهم، الاتحاد
العام لطلبة تونس.

ونحن ، وان نشكر الأستاذ فوزي المقدم ،المحامي، لاستعداده للدفاع عن
هؤلاء الطلبة بعد الاعتراض عن الحكم ، مثلما دافع عنهم أثناء انعقاد
المجلس ، فإننا ندعو المحامين المؤمنين بالدفاع عن حقوق الإنسان للمرافعة
عنهم ، كما يدعو المجتمع المدني للوقوف إلى جانبهم ومساندتهم ، حتى لا
يحرموا من حريتهم بعد حرمانهم من الحق في الدراسة.

عن هيئة الفرع

مسعود الرمضاني

02 أكتوبر 2010


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني