الصفحة الأساسية > بديل الشباب > بيان
الاتحاد العام لطلبة تونس - المؤتمر الموحد:
بيان
الحكم بالسجن لمدّة 7 أشهر على الأمين العام للاتحاد العام لطلبة تونس
16 كانون الثاني (يناير) 2010

قضت محكمة الاستئناف بتونس بتأييد الحكم الصادر في الطور الابتدائي المقدّر بسبعة أشهر سجنا نافذة في حق الأمين العام للاتحاد العام لطلبة تونس، عز الدين زعتور، ليتواصل بذلك مسلسل المحاكمات السافرة والكيدية في حق الاتحاد وهياكله. وقد لفقت له تهم الاعتداء بالعنف على موظف أثناء القيام بواجبه، والسكر الواضح... والمسجلة منذ سنة 2006 حسب المحضر، والمثارة في أواخر سنة 2008 مباشرة إثر الشروع في التحضير لإنجاز المؤتمر الوطني الموحد، وهو ما يؤكد الطابع الكيدي والهادف إلى تعطيل إنجاز المؤتمر بالضغط على الأمين العام للمنظمة ومحاولة إخضاعه.

ويأتي هذا الحكم، الحلقة الأخطر، ضمن الحملة المسعورة التي تشنها السلطة على الاتحاد العام لطلبة تونس ومناضليه، بدءا بمنع عقد المؤتمر السنة الفارطة في ثلاث مناسبات، وفبركة مجالس التأديب لطرد العشرات من المناضلين، إضافة لتلفيق قضايا في حق عديد المناضلين من مختلف الهياكل (قاعدية، وسطى، عليا) وسجنهم دون موجب أو حق.

وعليه فان المكاتب الفيدرالية الموقعة أدناه :
- تحيي صمود الرفيق الأمين العام عز الدين زعتور وتعقد العزم على المضيّ قدما لفضح زور الأحكام الصادرة في حقه كما بقية المناضلين، بخوض كافة الأشكال النضالية الممكنة.
- تدين الحكم القضائي الصادر في حق قيادة المنظمة.
- تدين السلطة القضائية التي يزجّ بها النظام في تصفية حساباته مع خصومه السياسيين.
- تعبر عن تمسكها بالمضي قدما نحو إنجاز المؤتمر.
- تدعو كل هياكل الاتحاد لتحمل مسؤولياتها في الدفاع عن المنظمة ومناضليها.
- تهيب بكل هيئات المجتمع المدني الوقوف الى جانب المنظمة و قيادتها في هذه المظلمة التي تعتبر سابقة تاريخية.

صفاقس في 15 جانفي 2010


المكتب الفيدرالي بكلية الطب بصفاقس
المكتب الفيدرالي بكلية الحقوق بصفاقس
المكتب الفيدرالي بكلية العلوم بصفاقس
المكتب الفيدرالي بالمدرسة العليا لعلوم وتقنيات الطب بصفاقس
المكتب الفيدرالي بكلية اللآداب والعلوم الإنسانية بصفاقس

عاش الاتحاد العام لطلبة تونس


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني