الصفحة الأساسية > بديل الشباب > بيان
الاتحاد العام لطلبة تونس - المكتب الفيدرالي بالمعهد العالي لإطارات الطفولة بقرطاج درمش:
بيان
13 تشرين الأول (أكتوبر) 2010

بلغنا بكل أسف نبأ تعرض رفاقنا مناضلي الاتحاد العام لطلبة تونس بمدينة سوسة للاعتداء بالعنف الوحشي من قبل قوات الشرطة بالزيّ المدني والنظامي التي رابطت أمام المبيت الجامعي الغزالي يوم 11 أكتوبر 2010 لمنع مواصلة الاعتصام الذي أطلقه طلبة الاتحاد منذ 30 سبتمبر الفارط بالمبيت المذكور للمطالبة بحق زميلاتهم الطالبات في السكن الجامعي الاستثنائي، وللمطالبة بوضع شروط شفافة لمنح السكن اعتمادا على مقاييس بعيدة على منطق الانتماء والولاء.

كما يجب التذكير بأن تفاقم مشكل السكن الجامعي العمومي الذي أصبح آفة تهدد الجامعة العمومية، يعود أساسا إلى اعتماد سلط الإشراف سياسة التفريط في عديد الخدمات الجامعية للقطاع الخاص، بما يهدد التوازن الاجتماعي ويحد من تحمل الدولة مسؤوليتها في القطاعات الحيوية التي يعتبر التعليم حلقة مركزية فيها، وهو ما سينتج عنها بالضرورة استغلال الصماصرة وأصحاب المبيتات الخاصة فرصة الانفراد بوضع شروط مجحفة للسكن الجامعي الخاص، مقابل بقاء المنحة الجامعية على ما عليه لما يزيد عن عشرون سنة.

وعليه فإن المكتب الفيدرالي للإتحاد العام لطلبة تونس بالمعهد العالي لإطارات الطفولة بقرطاج درمش يعبر عن:
- استنكاره الاعتداءات الحاصلة على الطلبة، وتدخل الجهاز البوليسي في مشاكل الجامعة بدل وزارة التعليم العالي ودواوين الخدمات الجامعية.
- تمسكه بالدفاع باستماتة عن مشاكل عموم الطلاب في مختلف الأجزاء الجامعية.
- ندين الحملة التي يشنها نظام الحكم على الجامعة كما على الاتحاد العام لطلبة تونس.
- نجدد تمسكنا بالاتحاد العام لطلبة تونس كممثل شرعي ووحيد لعموم الطلاب.
- ندعو كل هيئات وفروع الاتحاد لمزيد رص الصفوف، حتى إطلاق سراح رفاقنا المساجين وعودة المطرودين إلى مقاعد الدراسة، إلى حين انجاز المؤتمر الوطني الموحد.

الاتحاد العام لطلبة تونس كل لا يتجزأ

تونس في 13 أكتوبر 2010
عن المكتب الفيدرالي جزء قرطاج درمش


الصفحة الأساسية | خريطة الموقع | البريد الالكتروني