Accueil > وجهات نظر
27 تشرين الأول (أكتوبر) 2011
يعتبر صنع القرار السياسي بدوائره وآلياته ومراحله مؤشرا على مدى رقيّ الأنظمة السياسيّة ونجاحها في التقدم بالبلدان، وهو أيضا مقياس لمدى تجذّر ثقافة الديمقراطيّة في المجتمعات. وبما أن الأمر كذلك، يمكن الإقرار بانعدام تقاليد وثقافة صنع القرار السياسي في تونس نظرا لطبيعة الأنظمة الّتي كانت قائمة بها طيلة العقود الماضية. إنّ صنع القرار السياسي ليس بالبساطة الّتي قد يتصوّرها البعض إذ أنّه لا ينحصر في المؤسسات السياسية ومؤسسات الدولة فحسب بل يتفاعل مع عدّة مؤثرات مثل (نوعيّة الرأي العام، درجة وعي المجتمع، مدى انتشار ثقافة الديمقراطية) وهو كذلك مرتبط بالنشاط الفكري السائد ونوعيّة الإعلام والصحافة والنشاط الحزبي. وإن اختلفت تعريفات ومناهج صنع القرار السياسي حسب تركيبة النظام والتقاليد السياسيّة في كل دولة، فهو لا يخرج عن كونه ﺘﺤﻭيلا للمطالب ﺍﻟﺴﻴﺎﺴﻴﺔ ﺇﻟﻰ ﻗﺭﺍﺭﺍﺕ. وبالإضافة إلى الدوائر الرسميّة هناك أيضا دوائر غير رسميّة تشارك في صنع القرار السياسي والّتي وإن كانت غير رسميّة فهذا لا يعني أنها هامشيّة أو يمكن إقصاؤها حسب الأهواء، فالرأي العامّ «وما أدراك ما الرأي العام» يمثل شريكا مهمّا في صنع القرار وعلى الدولة أن تضبط الآليات العلميّة لمعرفة ردّة فعله تجاه أي قرار قبل اتخاذه وكذلك وضع مناهج لسبل التواصل والتعامل معه، هذا مع (...)
27 تشرين الأول (أكتوبر) 2011
نقيشة سياسية:
27 تشرين الأول (أكتوبر) 2011
27 تشرين الأول (أكتوبر) 2011
وجهة نظر:
23 تشرين الأول (أكتوبر) 2010
وجهة نظر:
20 أيلول (سبتمبر) 2010
أرشيف

Accueil | Plan du site | البريد الالكتروني